• ×

عبدالعزيز بن فهد .. وروح الشباب

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في البدء أقول ليس من عادتي أن امتدح أو أن أهجو، معاذ الله، فلست منزهاً أو موكلاً بذلك ولكنها شهادة، أرجو أن يكون هذا وقتها المناسب، خاصة -أنّها تواكب رؤية البلد ٢٠٣٠ - ولما رأيته في كثير من اللقاءات التي قام بها صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي آل سعود نائب أمير منطقة الجوف مع الإعلاميين والمثقفين ورجال الأعمال والمواطنين وزياراته المتعددة للإدارات الحكومية والخدمية وجدت فيه ثقافةً وفكرًا وشهامة ونبلاً قلّ نظيره، فروح الشباب والنشاط الذي شاهدناه يظهر لنا أن منطقة الجوف مقبلة على نهضة وتطور في جميع المجالات وعلى كافة الأصعدة إن شاء الله، وبديهي أنها لا تزيد سموه شهرة ولا تكسبه سمعة، فهو ليس بحاجة لذلك ولكن حبه للوطن وسعيه لتطوير المنطقة كان هو الدافع الأساسي، يستمد ذلك من توجيهات حكومتنا الرشيدة بقيادة الملك سلمان حفظه الله وولي عهده وكذلك من سمو أمير المنطقة فهنيئاً لنا أن نرى شخصية بهذه القامة بيننا.

لذلك تستحق هذه الشخصية الوطنية الفذة الإشادة والشكر ونتطلع للمزيد، ولا اعتقد أنها مغالاة لأن القاعدة الشرعية تقول من لا يشكر الناس لا يشكر الله ، هو شخصية فذة واعية مفعمة بالنشاط والإنسانية والنبل و يملك فكرًا عاليًا، رجل نزيه ويعامل الناس كلها سواسية، وجوده بيننا يعيد إلينا الأمل بأن نشاهد وجوه تخدم مصالح المواطنين وتساهم في نهضة المجتمع الجوفي وإزالة التأخر والفساد والفشل في الإنجاز والمحسوبية على مختلف الأصعدة.

لقد رأيت في هذا الرجل بُعيد تعيينه نائبًا لأمير منطقة الجوف طموحا كبيرا وجدية في العمل ، وبذلا لأسباب النجاح ، يراعي أحوال الناس، ويتكلم بشفافية ووضوح.، يقترب من مشاكلهم ليكون العطاء منهم أكثر، وليحقق باسمهم النفع والفائدة، حقاً يستحق هذا الرجل النموذج أن يُذكر اسمه وأفعاله في كل مكان فلنقل جميعاً كلمة الحق في هذا الرجل الوفي لدينه ووطنه ومجتمعه، ونسأل الله سبحانه أن يعينه، ويوفقه ليواصل عطاءه وله منا كل التقدير والاحترام.

بواسطة : مشعل العراك
 1  0  695
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-28-1438 10:17 صباحًا بدر بن فهد البليهد :
    طلبت مقابلة معالي وزير الزراعة قبل شهر
    فأعطوني موعدا يوم سبت ! فقلت لمدير مكتبه : إنه يوم إجازته وإجازتكم !
    فقال : نعم فمعاليه يخصص يوم اجازته لاستقبال المواطنين
    والمقابلة بدأتها بشكر معاليه لأن ذلك -وإن كان ثقيلا على معاليه- فهو أنسب لي كمواطن بعيد عن الرياض ومرتبط بعمل.
    وعندما سألت قيل لي إن هذا الوزير ممن جلبهم الأمير محمد بن سلمان وفقه الله- من القطاع الخاص فهو مدرب على العمل الشاق ستة أيام في الأسبوع.

    والكلام ذاته ينطبق على الأمير عبدالعزيز بن فهد بن تركي : فقبل أسبوع سافر طيرانا للقريات ليعزي باسم القيادة في الشهيد بإذن الله/ محمد بن براك العنزي ليعود ويباشر عمله في اليوم التالي ثم ليستقبل جموع المواطنين في قصر سمو أمير الجوف يستمع لمطالبهم وشكاواهم ويتفاعل معها..
    ثم يقدم لهم ويتناول معهم العشاء الى وقت متأخر من الليل

    كلهم يستحقون الشكر وقبلهم خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الذين تصدر أوامرهم دوما بوضع الرجل المناسب في المكان المناسب
    ومجددا نشكر للكاتب إيجابيته التي نحتاجها عند من يستحقها.

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 11:18 صباحًا الخميس 10 محرم 1440 / 20 سبتمبر 2018.