• ×

تحقيق صحفي : البويات في مجتمعنا‎

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
\"بسم الله الرحمن الرحيم\"


عبدالله الشمردل - تحقيق صحفي : لم يعد أمر البويات سراً بل أصبح حديث المجالس في مجتمعنا المحافظ
وأصبحنا قصص الواقع المعاصر وحديث الناس في هذا الأوان
وانتشرنا انتشارا فضيع في المدارس والجامعات والمجتمعات النسائية
وبرزت كظاهرة سائدة ليست كظاهرة أقلية بل وأصبحت ظاهرة
مؤثرة على الطبقة الرائدة .

نقول بلسان المجتمع الواحد .. ستنجلي هذه الظاهرة مع التكاتف والإصرار :


تحقيق عن ما يسمى بـ \" البويات \"




مقتطفات من المجتمع منها نصل للحلول والأسباب والآثار بأذن الله .

أولا : سؤال موجه للمجتمع - ما أسباب ظاهرة البويات في مجتمعنا ؟

ج - (ر.أ) : اعتقد من اسباب انتشار البويات في متجمعنا يندرج تحت عدد
من الأسباب منها , التقليد الأعمى للغرب والمجتمعات الخليجية وخاصة العوائل التي تتمتع
بالإنفتاحية والرفاهية وانشغال اولياء الأمور بدون إدراك عن خطوات هذا التقليد , ومن الاسباب
كذلك الضغط الشديد على الفتيات من لبس الحجاب والتخويف منه ويجب علينا الحث بالطرق الصحيحة
من القرأن والسنة والكلام الحسن والنصح وعدم التخويف او التشديد ولذلك تلجأ بعض الفتيات إلى التحول
وكذلك من الاسباب ضعف الوازع الديني وبالتالي حرمان الفتاة من النصح وانا ارى ان البويات ضحية مجتمع
وليست على ذنب .

ج - (س.ش) : دخول الكفار عندنا وفتح المولات الغير المحافظة
ومتابعة القنوات الغير جيدة ومثل ما وضعنا حجب لبعض المواقع فالانترنت يجب
أن نضع حجب لبعض القنوات في التلفزيون .

ج - ( إبراهيم الصائغ ) : بداية ظهور هذه العادة داخل المسلسلات الخليجية
والتي تعرض على قنواتنا العربية وكذلك دخول الثقافة الغربية على مجتمعنا العربي والتقليد الأعمى .

ثانياً : سؤال موجه للشباب - هل تقبل بالزواج من شابه كانت من قبل بويه ؟

ج - ( سالم الشمري ) : إذا بدون مهر .. أيه .

ج - ( خ.ث ) : إذا رجعت إلى عقلها يعني ما فيه إشكال اقبل بالزواج منها
لأنها عادت إلى الصواب والتائب من الذنب كمن لاذنب له .


ثالثاً : سؤال موجه إلى بوية \" عائدة بأذن الله \" - ما الأسباب التي جعلتكِ بويه ؟

ج - ( س.م) : أولا اشكر لكم طرح مثل هذه القضايا الحساسة والتي يجب مراعاتها من قبل
الإعلام ونشرها وتوعية من هم من بعدنا , أنا الحمد لله تائبة وعائدة إلى الطريق الصواب
ولكن سأذكر شي من الأسباب , منها عدم مراقبة والدي ووالدتي إلي وقد جعلوني بحرٌية دون حسيب أو رقيب
والاختلاط مع البنات الفاسدات والتي كادوا أن يسقطوني في المخدرات والمسكرات لولا ان الله سلم
وانا من هذا احذر كل فتاة وأتمنى من كل أم أن تراقب الله وتتقي الله في بناتها .

رابعاً - اعترافات وخفايا : توفى والد وضحى ( طالبة في الثالث ثانوي ) :
وهي في سن الطفولة لتنشأ في كنف أمها وإخوتها الذكور كانت تتصرف مثلهم تلعب
معهم تذهب بصحبتهم أنى ذهبوا لم تجد من ينكر عليها ذلك فقد كانت الطفولة عذراً لها
من الانتقادات ولكن ما أن كبرت حتى بدأت الملاحظات من هنا وهناك بدءا بأمها
\" لطالما قالت لي أمي عدلي مشيتك , غضي صوتك , اجلسي كما تجلس الفتيات \"
مرت الأيام وانتقلت وضحى من المرحلة الابتدائية إلى المرحلة المتوسطة لتنتقل بدورها
من التصرفات البريئة التي قد لا يكون وراءها هدف جلي إلى مرحلة أضحت فيها مدركة
لما تقوم به ( كانت تصرفاتي لا تختلف عما كنت أمارسه في المنزل مع أخوتي ولكن
مع الانتقال إلى المرحلة المتوسطة أدركت ما أنا فيه وعليه ووجدت عالماً
آخر في انتظاري انه عالم البويات ) , ولتكتمل معالم هذه الصفة الجديدة التي
توشحت بها كان لزاما علي أن تكون لي بنوته لان هذا من أهم مظاهر الإسترجال
وفعلا اخترتها لتكون بصحبتي بالمدرسة , وعن موقف عائلتها من ميولها
الذكورية تضيف ( هم يرون جانباً معينا منه فقط ويعارضونه وهو جانب اللبس
والمشي والحركة وأسلوب الكلام , لذا أتجنب انتقاداتهم بالانطواء على نفسي داخل غرفتي ومن ثم
اعمل ما أريد فيها وفي المدرسة ) , وعما تجده في المدرسة بعد رفضها لجنسها الأنثوي والتحاقها
بركب ( البويات ) , تقول ( ابتعد قدر الإمكان عن مخالطة بقية الطالبات
وهن كذلك يتعاملن معي بتحفظ , وعلاقتي كذلك مضطربة جدا مع المعلمات حيث ينظرن
إلي بإنتقاص ) , وعن مستقبل حياتها تشير إلى أنها لأتفكر في الزواج إطلاقاً .

خامساً - من هنا وهناك :
طالبت فوزية الخليوي ( عضو الجمعية العلمية السعودية
للسنة النبوية في جامعة الملك سعود ) وزارتي التعليم العالي والتربية والتعليم بالاعتراف بظاهرة
الإسترجال وسط الطالبات رغم حساسيتها , مشيرة إلى تفاقم المشكلة حالياً بسبب عدم تعاون
غالبية إدارات المدارس ووزارة التربية والتعليم اللتين ينفيان وجود مايسمى بظاهرة \" البويات \"
في المدارس على الرغم من اعتراف الطالبات بهن في جميع المدارس , ذاكرة أن بعضهن يذهبن في الإسترجال
إلى درجة تربية الشعر في منطقة الشارب واللحية .

سادساً - رأي الشارع الإسلامي بظاهرة البويات :

الأخت السائلة : ظاهرة الفتيات المسترجلات ( البويات ظاهرة انتشرت ونود التوجيه لإولياء الأمور
والجامعات والجهات المسئولة ؟

الجواب : سبحان الله , والله هذا من تلاعب الشيطان بالناس وأنا أتعجب من امرأة أكرمها
الله بالجمال والحسن ودلال النساء تسترجل وتبحث عن الخشونة والشدة وتغير خلق الله
وتستجيب لوحي الشيطان الذي قال ( وَلآمُرَنَّهُمْ فَلَيُغَيِّرُنَّ خَلْقَ اللّهِ ) .
* اقتباس من فتوى للشيخ عبدالعزيز الفوزان .


كيف ترجعين إلى الطريق الصحيح ..
أولا . تغيير النظرة الذاتية لقوله تعالى ( إن الله لايغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم )
ثانياً . مخالطة صاحبات الخلق والحياء الممدوح .
ثالثاً . طاعة ولي الأمر ( الأب - الزوج - الأخ ) .
رابعاً . نسيان الماضي والتفكير بالمستقبل .
خامساً . عدم تمني شيء من طبائع الرجل , لقوله تعالى ( ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض .. الآية )

***
ختاماً نتمنى من جميع من تدعي بأنها بوية ان ترجع إلى الطريق الصحيح وان تقرأ قصص وعبر من هم قبلها
قبل وقوع المشكلة لها ولأهلها واتمنى من كل ربة منزل ان تنتبه إلى بناتها وان تحافظ عليهم قبل وقوع المصائب
لاقدر الله واتمنى من كل فتاة تتمنى ان تجرب هذا الطريق البأس ان تتراجع قبل التجربة .. فلا خير في ذلك .

نسأل الله العلي العظيم أن يهدي فتياتنا وان يعصمهم عن الشر وطرقه وان يرزقهم الخير وطرقه .

والله ولي التوفيق


إعداد: عبدالله بن خالد الشمردل






 1  0  6.5K
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-01-1433 12:25 مساءً ابوراكان :
    أنــــا أعتقد أن الاعــــــــــــلآم

    (( الصحف ــ القنوات ــ المجـلات ـ الانترنت ))

    لهــأ دور كبير جـداً في أنتشار

    مثل هذه الـــــــظـــــــــأهـــــــرة

Rss قاريء

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 05:21 صباحًا الإثنين 14 محرم 1440 / 24 سبتمبر 2018.